اكتشفوا ستراسبورغ

كان المركز التاريخي لستراسبورغ المعروف باسم ستراسبورغ غراند-إيل (جزيرة ستراسبورغ الكبرى) أول مركز حضري فرنسي يدرج في قائمة التراث العالمي للبشرية لليونسكو، وذلك في عام 1988. واستطاعت مدينة ستراسبورغ صون تراثها الاستثنائي بتنوعه الذي يمثّل تطور المدينة من الحقبة الرومانية إلى يومنا هذا، على الرغم من الحروب.

  • تبدو كتدرائية ستراسبورغ للعيان على بعد كيلومترات من المدينة، وقد ظلّت أعلى كتدرائية مسيحية، بفعل برجها البالغ ارتفاعه 142 مترا، حتى القرن التاسع عشر!
  • فرنسا الصغيرة: هو حي من أجمل ما يكون، كان في السابق معقل الصيادين والطحانين، وهو ملاذ للهدوء والطمأنينة في صلب المدينة.
  • الحي الإمبراطوري الألماني (الذي يعود إلى نهاية القرن التاسع عشر) وحي المؤسسات الأوروبية الأحدث عهدا.

كما تحتل ستراسبورغ موقعا مرموقا في المطبخ الفرنسي والأوروبي، فيمكن تذوق نبيذ ستراسبورغ التقليدي وتحضير الأطباق التقليدية وتذوقها مع أنبذة الألزاس، في المطاعم التقليدية الحميمة المعروفة باسم "winstubs".

وتؤكد مدينة ستراسبورغ دفأها وأصالتها ولكن أيضا حداثتها وعالميتها، عبر مركز المدينة الشاسع المخصّصة شوارعه للمشاة، وعذوبة قنواتها، وأحيائها المنسجمة الطابع، والحدائق والمساحات الخضراء العديدة، وحوانيت الترف المنتشرة فيها.

المعالم التي لا تفوّت في ستراسبورغ

  • كتدرائية نوتردام التي تعتبر روعة من روائع الفن القوطي، وساعتها الفلكية، وشرفتها التي تطل على المنظر الشاسع
  • حي فرنسا الصغيرة (La Petite France) المبني على الماء، ومنازله ذات البناء المفرَّع وقنواته
  • ميدان الجمهورية (La Place de la République) ومعالمه العظيمة التي شُيدت في الحقبة الألمانية من تاريخ المدينة (1871-1918)
  • حي المؤسسات الأوروبية: مجلس أوروبا، والمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، والبرلمان الأوروبي
  • قصر روان (Le Palais Rohan) (القرن الثامن عشر) ومتاحفه
  • متحف الفن الحديث والمعاصر
  • حديقة الأورنجيري (Le parc de l’Orangerie) حيث الطبيعة الرومانسية

الأعياد والتظاهرات

  • الصيف في ستراسبورغ (من تموز/يوليو إلى آب/أغسطس): إضاءة الكتدرائية (تتألق الحجارة الرملية الوردية والتماثيل الأنيقة لكتدرائية نوتردام بطيف من الألوان المتماوجة بحلول الظلام)
  • معرض ستراسبورغ للفن الحديث (ST-ART) (تشرين الثاني/نوفمبر)
  • ستراسبورغ عاصمة عيد الميلاد (كانون الأول/ديسمبر): تقيم مدينة ستراسبورغ سوق عيد الميلاد كل سنة منذ عام 1570، وترتدي المدينة بهذه المناسبة أجمل حلتها

المأكولات التقليدية في ستراسبورغ

منطقة الألزاس الزاخرة بالمأكولات الشهية. تملك منطقة الألزاس العديد من المنتجات الفاخرة والعالية الجودة، مثل الكبد المدسم (فواغرا) وطبق الكرنب المخمّر (choucroute) اللذين يعتبران جوهرتي المأكولات الألزاسية. وهنالك أيضا العديد من المأكولات الأخرى، بعضها معروف والبعض الآخر أقل شهرة، التي يمكن تناولها في مطاعم المدينة. وفي جميع الأحوال لا شك في أن معجّنات البريتزل (bretzel) وكعكة الكوغيلهوبف (kougelhopf) ستنال إعجابكم.

زيارة مدينة ستراسبورغ

  • مشيا على الأقدام
  • بالقارب
  • بالترام الصغير
  • بالدراجة: تحظى الدراجة بالاحترام اللائق بها في ستراسبورغ، إذ يوجد فيها أطول مسار للدراجات في فرنسا - الذي تبلغ مسافته 500 كيلومتر - حيث بوسع سائق الدراجة استكشاف المدينة ومحيطها بطريقة مميزة ومبتكرة على امتداد القنوات، وعبر المتنزهات والحدائق العامة، وفي مركز المدينة التاريخي المخصّص للمشاة. وهناك عدة إمكانيات لاستئجار الدراجات والزلاجات ذات العجلات.

السفر إلى ستراسبورغ

بالقطار

  • قطارات مباشرة من باريس وإليها (تستغرق ساعتين وعشرين دقيقة)، وإلى لِيل ورين ونانت وبوردو وشتوتغارت وزيوريخ وغيرها من المدن.

بالطائرة

  • المطار الدولي ستراسبورغ-إنتزهايم (على بعد 10 كيلومترات من ستراسبورغ)
  • مطار كارلسروئي/بادن-بادن (على بعد 58 كيلومترا من ستراسبورغ)
  • المطار الدولي بازل-مولوز (على بعد 130 كيلومترا من ستراسبورغ)
  • مطار باريس شارل ديغول (يستغرق القطار الفائق السرعة المباشر ساعتين وعشرين دقيقة)

للاتصال

مكتب السياحة في ستراسبورغ
17, place de la Cathédrale
Strasbourg 67000

للمزيد من المعلومات

خريطة الموقع