Accès rapide :

اكتشفوا متحف كونفليانس في مدينة ليون

حكاية سيرة الإنسان

يرقى هذا الهيكل الضخم الذي له شكل سحابة من بلور مصنوعة من الزجاج والخرسانة والفولاذ، والذي يستشرف المستقبل والواقع على ملتقى نهري الرون والسون في مدينة ليون، إلى مستوى المشروع الطموح الرامي إلى إعطاء الجميع المفاتيح الضرورية لفهم تعقيد عالمنا.

يضم هذا المتحف عمليا مليوني قطعة موروثة، تغطي الفترة الممتدة من القرن السادس عشر إلى يومنا هذا.

ما هي يا ترى أبرز قطعة في المتحف؟ هيكلان عظميان لديناصورين، كاملان بنسبة 80 في المائة، يبهران الزوار التواقين لفهم الحياة على كوكب الأرض.

جميع القطع المعروضة بين نهري الرون والسون، من نيازك، وفك سفلي للإنسان العاقل، ودروع الساموراي وغيرها، تلقي نظرة جديدة على المغامرة الإنسانية منذ بدء التكوين إلى يومنا هذا، مما يجذب جمهورا واسعا من محبي العلوم والتقنيات وعلم الآثار وعلم الأعراق البشرية وغيرها.

للمزيد من المعلومات: زيارة متحف كونفليانس

JPEG - 4.3 ميغابايت
متحف كونفليانس في مدينة ليون
صورة: ريم Bgt

خريطة الموقع