روسيا - تصريح وزير أوروبا والشؤون الخارجية السيد جان إيف لودريان (26.03.2018)

بناءً على نتائج اجتماع المجلس الأوروبي الذي عقد في 22 و23 آذار/مارس الماضي، ونظرًا إلى كون الاعتداء الذي وقع في مدينة سالزبري يمثّل تهديدًا فادحًا لأمننا المشترك وللقانون الدولي، وتذكيرًا بأن المجلس الأوروبي قد توافق على أن التفسير الراجح الوحيد هو أن الاتحاد الروسي يتحمّل مسؤولية هذا الاعتداء، وتضامنًا مع شركائنا البريطانيين، أبلغنا اليوم السلطات الروسية بقرار طرد أربعة موظفين روسيين يتمتعون بصفة دبلوماسية من الأراضي الفرنسية في مهلة أسبوع.

خريطة الموقع