خبر كاذب (2019.04.05)

انتشرت على موقع تويتر منذ صباح يوم أمس حملةٌ تَزعَمُ أنه رُفضت تأشيرة لجوء للمواطن السوداني السيد محمد أزهري.

وإن البريد الإلكتروني المزعوم الذي استُخدم لدعم الحملة مزوّرٌ.

وإننا نولي أهمية كبيرة لهذه الحالة، شأنها شأن جميع طلبات الحصول على تأشيرات لجوء. وطُلب من السيد محمد أزهري ملء استمارة محددة، كما هو الحال بالنسبة إلى جميع طلبات الحصول على تأشيرات لجوء، لكن دوائرنا لم تتلقَ أي جواب منه.

وتُظهر هذه الحادثة مدى أهمية التحقق من المعلومات لدى المؤسسات المعنية قبل الشروع في تناقل الأخبار الكاذبة تحت وطأة الانفعال والتعاطف.

خريطة الموقع