آسيا الوسطى - زيارة السيد جان باتيست لوموان (من 15 إلى 19 نيسان/أبريل 2019)

يزور سكرتير الدولة لدى وزير أوروبا والشؤون الخارجية السيد جان باتيست لوموان أربعة بلدان في آسيا الوسطى هي تركمانستان وأوزبكستان وطاجيكستان وقيرغيزستان من 15 إلى 19 نيسان/أبريل 2019. وسيشدد سكرتير الدولة في محادثاته على تعزيز العلاقات الاقتصادية وسيقدّم لمحاوريه السيد باسكال لورو الذي عُيّن في منصب الممثل الخاص للوزير المكلّف بشؤون الدبلوماسية الاقتصادية في آسيا الوسطى.

وفي تركمانستان ، سيشارك سكرتير الدولة، الذي يرافقه ممثلون عن خمس عشرة منشأة فرنسية، في رئاسة الدورة الثالثة للجنة الاقتصادية المشتركة التي ستُستعرض في خلالها المشاريع الاقتصادية قيد التنفيذ وأُفق التعاون الجديدة في مختلف القطاعات. وسيزور سكرتير الدولة أيضًا متحف الفنون الجميلة الذي يضمّ تحفًا فنيّةً قديمة عُثر عليها في خلال أعمال التنقيب التي قامت بها البعثة الأثرية الفرنسية التركمانية.

وفي أوزبكستان سيتابع سكرتير الدولة تنفيذ المشاريع التي طُرِحَت في خلال زيارة الرئيس الأوزبكي السيد شوكت ميرزيوييف إلى فرنسا وفي محادثاته مع رئيس الجمهورية. وسيتوجّه إلى العاصمة طشقند وإلى مدينة سمرقند حيث تموّل الوكالة الفرنسية للتنمية مشروعًا لمعالجة النفايات الحضرية. وسيشارك أيضًا في رئاسة منتدى للأعمال، بحضور زهاء خمسين ممثّلًا عن المنشآت الفرنسية الكُبرى والمنشآت الصغيرة والمتوسطة الحجم الفرنسية. وسيزور عدّة مشاريع مشتركة، منها مشروع تأهيل موقع جبل بوستانليك السياحي.

وفي طاجيكستان، سيشارك سكرتير الدولة في مراسم التسليم الرسمي لبرج القيادة للسلطات الطاجيكستانية، وقامت فرنسا ببناء هذا البرج وتمويله على قاعدة مطار دوشانبي، امتنانًا لطاجيكستان لإيوائها وحدة جوية فرنسية مستقلة بين عامَي 2001 و2014 في إطار العمليات العسكرية في أفغانستان. ويتوّج بناء هذا البرج عملية ترميم البنية التحتية التي بدأت في هذا المطار في عام 2004. وسيتطرّق السيد جان باتيسي لوموان إلى معرض "في بلاد أنهار الذهب: علم الآثار في طاجيكستان" ("Aux pays des fleuves d’or : archéologie du Tadjikistan") الذي سيُدشّن في متحف غيمي في باريس في تشرين الثاني/نوفمبر 2019، وسيلتقي أعضاء من المجتمع المدني.

أمّا في قيرغيزستان، فسيعرض السيد جان باتيست لوموان المهارة الفرنسية في مجال الإغاثة في الجبال والوصول إلى المناطق النائية. وسيدشّن في العاصمة بيشكيك المبنى الجديد للمعهد الفرنسي لدراسات آسيا الوسطى وسيزور مركز الأليانس فرانسيز والمدرسة الأوروبية "الفرنسية-الألمانية" التابعة لمؤسسة بيليمكانا.

خريطة الموقع