المملكة المتحدة - الهجوم الإرهابي على مانشستر

تصريح السيد جان إيف لودريان عقب الهجوم الإرهابي على مانشستر

تلقيت ببالغ الحزن والأسى خبر الهجوم الإرهابي الذي طال ليل 22 أيار/مايو قاعة احتفالات في مانشستر.

أدين بأشد العبارات هذا العمل المشين الذي استهدف حليفنا البريطاني. كما تتقدم فرنسا بتعازيها إلى عائلات الضحايا وتُؤكّد تضامنها مع سكان مانشستر والسلطات البريطانية في هذا المصاب.

وتتخذ سفارتنا في المملكة المتحدة بالتنسيق مع السلطات المحلية جميع التدابير اللازمة للتحقق من جنسيات الضحايا وهوياتهم. وإني بالتأكيد أتابع تطور الأوضاع لحظة بلحظة.

فالمملكة المتحدة وفرنسا متحدتان لمواجهة الإرهاب. ولا بد من مواصلة الجهود التي تُبذل في مجال التعاون الدولي بغية القضاء على الإرهاب على أراضينا وفي الخارج على حد سواء.