الأمم المتحدة - اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين

بمناسبة اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين، تؤكّد فرنسا مجددًا حرصها على أمن الصحفيين وعلى ترويج حرية الصحافة في جميع أنحاء العالم.

وغالبًا ما يتعرّض الصحافيون للتهديد والاعتداء والسجن، ويدفع بعضهم غاليًا ثمن التزامهم في إيصال المعلومات إلى أبناء الوطن. وأشارت المنظمة غير الحكومية "مراسلون بلا حدود" إلى مقتل ما يزيد على 30 صحفيًا هذا العام.

وفيما تبقى الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين بلا عقاب في الكثير من الأحيان، تدعو فرنسا إلى محاكمة مرتكبي تلك الجرائم، كما تدعو الدول إلى العمل على توفير بيئة آمنة لممارسة مهنة الصحافة. وهذا هو أحد أهداف مبادرة "الإعلام والديمقراطية" التي استهلتها منظمة "مراسلون بلا حدود"، والتي تدعمها فرنسا دعمًا فاعلًا والتي انضمت إليها 30 دولة حتى الآن.