الأمم المتحدة - مجلس حقوق الإنسان - ختام الدورة الثانية والثلاثين (جنيف، 2016.07.08)

حصة

تشيد فرنسا بالنتائج التي حقّقتها الدورة الثانية والثلاثون لمجلس حقوق الإنسان، التي انعقدت في جنيف من 13 حزيران/يونيو إلى 8 تموز/يوليو 2016.

وتشيد فرنسا بتجديد ولاية الخبراء المستقلين المعنيين ببيلاروس وكوت ديفوار، واعتماد القرارات بشأن وضع حقوق الإنسان في إريتريا وسورية وأوكرانيا.

وقد دعمنا مع شركائنا من الاتحاد الأوروبي إحداث ولاية خبراء مستقلين تابعين للأمم المتحدة بشأن التمييز والعنف المرتبطين بالميل الجنسي أو الهوية الجنسانية. كما نشيد باعتماد القرارات بشأن التمييز والعنف الذي تتعرّض له النساء وتشويه الأعضاء التناسلية للإناث.

وأخيرا نشيد بتجديد ولايات المقرّرين الخاصّين بشأن حرية الاجتماع، والنازحين، والحق في الغذاء، واعتماد ثلاثة قرارات بشأن الحق في الصحة.