الأمم المتحدة - استقبال المشاركين الفرنسيين الفائزين ببرنامَجي "الخبراء الشباب الشركاء" و"متطوعي الأمم المتحدة" (باريس،2018.09.28)

ستُستقبل الدفعة الفرنسية الجديدة من الخبراء الشباب الشركاء ومن متطوعي الأمم المتحدة اليوم في مقر وزارة أوروبا والشؤون الخارجية.

ويتيح هذان البرنامجان لمجموعة من الشباب المحترفين فرصة العمل في جميع أرجاء العالم لدعم الهيئات التابعة للأمم المتحدة. وتتألف دفعة عام 2018 من 16 خبيرًا شابًا شريكًا للأمم المتحدة وخبيرَين شابين شريكين لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا و14 متطوعًا من متطوعي الأمم المتحدة، وسيعملون في 22 وكالة من وكالات الأمم المتحدة، ولا سيّما في الأمانة العامة، والمنظمة الدولية للهجرة، والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، والوكالة الدولية للطاقة الذرية، ووكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى، والصندوق الدولي للتنمية الزراعية، إلى جانب 33 خبيرًا شابًا شريكًا آخر و17 متطوعًا آخر من متطوعي الأمم المتحدة.

ومنذ عام 1971، عمل أكثر من 30 ألف متطوع مع برنامج متطوعي الأمم المتحدة في أكثر من 140 بلدًا ناميًا. وتدعم فرنسا، من خلال مشاركتها في هذين البرنامجين، نشاط المنظمات الدولية العاملة في هذا المجال، تماشيًا مع التزامات رئيس الجمهورية بالنهوض بتعددية الأطراف.

خريطة الموقع