الفرنكوفونية - تولي السيدة لويز موشيكيوابو منصب الأمينة العامة للمنظمة الدولية للفرنكوفونية (2019.01.03)

تهنئ فرنسا السيدة لويز موشيكيوابو على توليها منصب الأمينة العامة للمنظمة الدولية للفرنكوفونية يوم الخميس 3 كانون الثاني/يناير 2019. وإننا على قناعة بأنها ستستطيع إضفاء زخم جديد على المنظمة الدولية للفرنكوفونية التي تعد من الجهات الفاعلة المهمة في نشر اللغة الفرنسية والقيم الفرنكوفونية من أجل السلام والديمقراطية وحقوق الإنسان والمساواة بين النساء والرجال.

وتمر المنظمة الدولية للفرنكوفونية بمرحلة مفصلية وتود فرنسا مواكبتها في تحولاتها المقبلة التي ستناقَش بالأخص في أثناء مؤتمر قمة تونس العاصمة المقبل الذي سيُعقد في عام 2020 والذي سيتزامن مع الذكرى السنوية الخمسين للمنظمة. وبينما سيرتفع عدد الفرنكوفونيين بشدة في السنوات المقبلة، ستواجه المنظمة تحدياً يتمثل في تعزيز مكانة اللغة الفرنسية كلغة رئيسة للحوار والتواصل وفي الارتقاء بها إلى مستوى لغات الأعمال. ويمكن للغة الفرنسية، كما ذكر رئيس الجمهورية، أن تصبح لغة الغد وأن تمزج بين غنى العالم وتنوّعه دون التخلي عن تعددية جذورها. لذا يجب على الفرنكوفونية أن تدعم جميع اللغات التي حجّمتها العولمة أو همّشتها وأن تنهض بالتبادل الثقافي وتعددية اللغات.

ومع انطلاق المرحلة الانتقالية، تعرب فرنسا عن شكرها الجزيل للأمينة العامة المغادِرة، السيدة ميكائيل جان، لإنجازاتها على مدى ولايتها التي دامت أربع سنوات في خدمة الفرنكوفونية.

خريطة الموقع