اجتماع بشأن نظم الإنذار للحد من الكوارث الطبيعية (2015.09.08)

تعقد سكرتيرة الدولة المكلفة بالتنمية والفرنكوفونية السيدة أنيك جيراردان اجتماعا اليوم لممثلي زهاء ثلاثين بلدا من أجل إحراز تقدم في وضع نظم الإنذار للحد من الكوارث الناجمة عن تغيّر المناخ.

وقد استعرض السيد لوران فابيوس هذه المبادرة إبّان المؤتمر الدولي الثالث بشأن الحد من مخاطر الكوارث الذي عقد في سينداي (اليابان). وترمي هذه المبادرة إلى إنذار السكان في البلدان الأكثر تعرضا لمخاطر الكوارث الناجمة عن تغيّر المناخ بوقوع الكوارث أبكر ما يمكن لكي يتمكنوا من اتقائها.

وعقد أول اجتماع في هذا الشأن في 6 تموز/يوليو، ومن المقرّر أن يحرز هذا الاجتماع الثاني تقدما فيما يخص كيفية تنفيذ هذه المبادرة، سواء من حيث الجدول الزمني للتنفيذ أو تمويل المبادرة. وستستعرض المبادرة بالتفصيل في مؤتمر باريس بشأن المناخ.