شبكة فرنسا الخارجية للثقافة والتعاون

حصة

الشبكة الفرنسية بالأرقام

تملك وزارة الشؤون الخارجية الفرنسية شبكة واسعة النطاق من الإدارات والمؤسسات الثقافية الفرنسية في الخارج، تنظم 000 50 تظاهرة ثقافية في السنة.

الأرقام الأساسية

  • 11 مركزاً أو معهداً مشتركاً فرنسياً-وطنياً
  • 161 إدارة تعاون ونشاط ثقافي
  • 10 إدارات معنية بالعلم والتكنولوجيا
  • 839 مساعداً تقنياً ومن بينهم 694 موظفاً متعاقداً مع وزارة الخارجية و 145 متطوعاً دولياً

المعهد الفرنسي والأليانس فرانسيز، جهتان تنفيذيتان للنشاط الثقافي في الخارج

  • المعهد الفرنسي

أنشئ المعهد الفرنسي في 1 كانون الثاني/يناير 2011 وأصبح الجهة التنفيذية الوحيدة للنشاط الثقافي الفرنسي في الخارج، ويخضع المعهد لوصاية وزارة الشؤون الخارجية ويضطلع بمهمة تحقيق الطموح المتجدّد لدبلوماسية التأثير الفرنسية، والمساهمة في إشعاع فرنسا في الخارج عبر تعزيز الحوار مع الثقافات الأجنبية من خلال اتباع نهج الإصغاء والشراكة.

أنشطة المعهد الفرنسي

تتمحور أنشطة المعهد الفرنسي حول محورين رئيسيين:

  • تنفيذ مشاريع كبرى؛
  • دعم شبكة الثقافة الفرنسية في الخارج.

الإنتاج والمشاريع الكبرى

الأروقة الفرنسية

توكل وزارة الشؤون الخارجية إلى المعهد الفرنسي تصميم وتنظيم الأروقة الفرنسية في بعض المشاريع الكبيرة مثل بينالي البندقية للفنون البصرية وفن العمارة أو بينالي ساو باولو لفن العمارة.

ويجري اختيار المبعوثين والفنانين المرشحين بالتشاور مع وزارة الثقافة والتعاون. كما يضطلع المعهد بمهمة تفعيل رواق سينما العالم في مهرجان كان.

ترويج الأحداث الفنية

ويشارك أيضاً المعهد الفرنسي في تحديد مواقع الأحداث الفنية وترويجها، ويتيح تطوير علاقات مثمرة بين الأوساط المهنية الفرنسية والدولية. وينظم المعهد في هذا الإطار مشاريع كبيرة مثل تظاهرات "فوكوس" (في مجال الرقص والمسرح والموسيقى والفنون البصرية) أو أحداث مثلFrance Danse Europe و Baltic Sounds French

دعم بلدان منطقة التضامن

ويسعى المعهد الفرنسي إلى تعزيز الحراكات الجارية في بلدان منطقة التضامن ذات الأولوية، من خلال دعم الأعمال الإبداعية والتظاهرات والجهات الفاعلة الثقافية المحلية، وعبر تشجيع ترويج الفنانين ونشر الأعمال الفنية في الأحداث الثقافية الدولية.

وعلى هذا النحو كان المعهد المبادر لتظاهرة لقاءات التصوير الفوتوغرافي الأفريقية في باماكو، و Danse l’Afrique Danse و L’Afrique est à la Mode، وكذلك بينالي الصورة في لوانغ برابانغ.

برمجة المواسم الثقافية وسنوات الملتقيات الثقافية

وأخيراً، يشارك المعهد الفرنسي في إعداد البرمجة الفنية للمواسم الثقافية وسنوات الملتقيات الثقافية بالتواصل مع الأشخاص المفوضين والشركاء في هذه التظاهرات (موسم فرنسا في جنوب أفريقيا ومهرجان كرواتيا في فرنسا في عام 2012).

دعم الشبكة الثقافية الفرنسية في الخارج

يقدم المعهد الفرنسي نظام دعم جديد لمشاريع الشبكة الثقافية الفرنسية في الخارج وللقيّمين على المشاريع الثقافية. فلا يبادر المعهد بهذه المشاريع بل يتولاها مباشرةً فنانون وفرق فنية، أو شركاء أجانب أو الشبكة الثقافية الفرنسية في الخارج، ويجري ذلك من خلال الدعوة إلى تقديم مشاريع وفق تصنيف بحسب القطاعات (العروض الحية، والفنون البصرية، والنقاشات الفكرية، والثقافة العلمية والتقنية، إلخ).

وتقوم لجنة مؤلفة من ممثلين عن وزارتي الشؤون الخارجية والثقافة، ومهنيين من المجالات المعنية، ومفوضين من المعهد بدراسة هذه المشاريع.

وعلى صعيد آخر، يساهم المعهد الفرنسي في تدريب العاملين ويعد أنشطة مشتركة ومنابر رقمية لخدمة الشبكة.

للمزيد من المعلومات:

  • الأليانس فرانسيز

أنشئت منظمة الأليانس فرانسيز في عام 1883 في باريس وهي تمثل اليوم الشبكة الثقافية العالمية الأولى، إذ إنها تضم 1040 مركزاً في 136 بلداً موزعاً في أنحاء القارات الخمس. ويدرس أكثر من أربعمائة وخمسين ألف شخص كل عام من مختلف الأعمار اللغة الفرنسية في مراكز الأليانس فرانسيز، ويشارك أكثر من ستة ملايين شخص في الأنشطة الثقافية التي تنظمها تلك المراكز. وتضطلع "مؤسسة الأليانس فرانسيز" بمهمة تنسيق شبكة المراكز.

وتسعى مراكز الأليانس فرانسيز إلى تحقيق ثلاث مهمات أساسية مشتركة وهي:

  • تقديم دورات لغة فرنسية في فرنسا والعالم، موجّهة إلى جميع الفئات؛
  • تحسين التعريف بالثقافات الفرنسية والفرنكوفونية؛
  • تعزيز التنوع الثقافي.

للمزيد من المعلومات:

تم تحديث هذه الصفحة في آذار/مارس 2013