أستراليا

تبوأت أستراليا على الصعيد الاقتصادي المرتبة الحادية عشرة في قائمة أوجه فائض ميزاننا التجاري في عام 2015، الذي بلغ 1,4 مليار يورو، مع أن المبادلات التجارية بيننا تبقى متواضعة، وتسجّل صادراتنا (التي تعادل صادراتنا إلى الهند) تراجعا في سياق الانخفاض الحاد في الواردات الأسترالية. ولا تحتل أستراليا سوى المرتبة الثالثة والخمسين في قائمة مورّدي فرنسا، ولا تتبوأ فرنسا إلا المركز الثاني عشر في قائمة مورّدي أستراليا. غير أن الأفق الاقتصادية تبقى جذّابة لمستثمرينا، وخصوصا للمنشآت الكبرى التي تجني عوائد ممتازة من استثماراتها، على الرغم من انتهاء الازدهار المفاجئ في قطاع التعدين وارتفاع تكلفة النقل الجوي. ويوجد لدى معظم الشركات المدرجة في مؤشر كاك 40 حضور في أستراليا، التي تمثّل سوقا استراتيجية لهذه المنشآت في سياق تطويرها على المستوى الدولي.

وتبقى الاستثمارات الأسترالية في فرنسا متواضعة (المرتبة العشرين في قائمة المستثمرين، مع مخزون بلغ 1,7 مليار يورو في عام 2014 يتمثّل باستثمارات في الحافظة بالأساس، وهنالك 124 منشأة حاضرة في أستراليا توظّف 700 6 شخص)، بينما تعتبر استثماراتنا في أستراليا ملحوظة (600 منشأة حاضرة في أستراليا، ومخزون استثمار بلغ 6,1 مليار يورو في عام 2014، مما يمثّل 000 60 وظيفة).

تم تحديث هذه الصفحة في 2016.05.9

روابط هامة

خريطة الموقع