التجارة الدولية – مشاركة السيد جان باتيست لوموان في لجنة متابعة السياسة التجارية (باريس،2020.01.13)

حصة

عقد السيد جان باتيست لوموان، سكرتير الدولة لدى وزير أوروبا والشؤون الخارجية، في 13 كانون الثاني/يناير 2020، لجنة متابعة السياسة التجارية، وهي هيئة تضم البرلمانيين والجمعيات المهنية والنقابات والمنظمات غير الحكومية المنخرطة في متابعة القضايا المتعلقة بالاتفاقات التجارية الدولية.

واغتنم سكرتير الدولة هذه الفرصة للتذكير بأولويات فرنسا في مجال التجارة، بعد تولي المؤسسات الأوروبية الجديدة مهامها ببضعة أسابيع. واستعرض ما يشهده العالم من توترات تجارية وعواقبها على الاتحاد الأوروبي، مشدداً على أنه اتُخذت تدابير لدعم الشركات الفرنسية المتأثرة. وتناول اجتماع اللجنة أيضاً المناقشات الجارية على الصعيد الأوروبي فيما يتعلق بتحديث منظمة التجارة العالمية والقضايا ذات الصلة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ولا سيما الأولويات الفرنسية فيما يخص الاتفاق الخاص بالعلاقة المستقبلية بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة.

واستعرض السيد جان باتيست لوموان خلال اجتماع اللجنة المناقشات التجارية مع الولايات المتحدة وما يجري حالياً من مفاوضات خاصة بالاتفاقات التجارية. وفيما يخص التقدم المحرز في تنفيذ خطة العمل التي اعتمدتها الحكومة في 25 تشرين الأول/أكتوبر 2017 في إطار تنفيذ الاتفاق الاقتصادي والتجاري الشامل المبرم مع كندا، أشار إلى أن المفوضية الأوروبية أدرجت أولويتين من أولويات الحكومة الفرنسية في الميثاق الأخضر من أجل أوروبا الذي اقترحته في كانون الأول/ديسمبر 2019، ألا وهما وضع آلية لتعديل كربون المنتجات المستوردة على الحدود وجعل الامتثال لاتفاق باريس بنداً أساسياً من اتفاقات الاتحاد الأوروبي.

وأتاح الاجتماع تبادل الآراء بشأن الدفاع عن المصالح الاقتصادية الفرنسية والارتقاء بها تبادلاً معمقاً مع مجموعة واسعة من المهنيين المنخرطين في القضايا التجارية، وكذلك بشأن أولويات فرنسا والاتحاد الأوروبي في مجال التجارة، ولا سيما مراعاة القضايا الصحية وقضايا التنمية المستدامة في الاتفاقات التجارية التي يبرمها الاتحاد الأوروبي وشركاؤه الدوليون.

روابط هامة