بيان مشترك صادر عن وزراء الشؤون الخارجية في كلّ من فرنسا وألمانيا واليونان وبلجيكا وإسبانيا وفنلندا وإيطاليا ولكسمبرغ وهولندا والبرتغال والجمهورية التشيكية والسويد

حصة

معاهدة السماوات المفتوحة

نأسف لإعلان حكومة الولايات المتحدة الأمريكية عن عزمها الانسحاب من معاهدة السماوات المفتوحة، وإن كُنّا نُشاطرها شواغلها إزاء تنفيذ الاتحاد الروسيّ لأحكام المعاهدة.

وتُمثّل معاهدة السماوات المفتوحة عنصراً حاسماً من عناصر إطار تعزيز الثقة الذي أُنشئ على مدى العقود المُنصرمة لزيادة الشفافيّة والأمن عبر المنطقة الأوروبيّة الأطلسيّة.

وسنواصل تنفيذ معاهدة السماوات المفتوحة التي تُضفي قيمةً إضافيّة جليّة على منظومتنا المعنيّة بتحديد الأسلحة التقليديّة وأمننا المشترك.

ونؤكّد مجدداً أن هذه المعاهدة ما تزال فعّالة وذات جدوى. ويُصبح الانسحاب نافذاً بعد مرور ستة أشهر.

وفيما يتعلّق بالقضايا المتعلّقة بتنفيذ المعاهدة، فإننا سنواصل إجراء الحوار مع روسيا وفقاً لما سبق واتُفق عليه بين حلفاء حلف شمال الأطلسي وشركاء أوروبيين آخرين من أجل تسوية القضايا العالقة مثل فرض قيود غير مُبرّرة على الرحلات الجويّة فوق كالينينغراد. وما زلنا ندعو الاتحاد الروسي إلى رَفع هذه القيود ونواصل إجراء الحوار مع الأطراف كافةً.

روابط هامة