الأمم المتحدة - تعيين السيد أنطونيو غوتيريس في منصب الأمين العام (نيويورك،2016.10.13)

أتقدم بأحر التهاني إلى السيد أنطونيو غوتيريس على تعيينه بصفة الأمين العام الجديد للأمم المتحدة، بعد عملية اختيار واضحة وفرت لجميع المرشحين فرصة عرض رؤيتهم بشأن منظمة الأمم المتحدة للدول الأعضاء والمجتمع المدني.

ونظرا للسياق الدولي الشائك جدا، يسر فرنسا تسلم شخصية ذات مسيرة استثنائية، وتكن لها فرنسا فائق التقدير، هذه الوظيفة في 1 كانون الثاني/يناير 2017.

ولمّا كان السيد أنطونيو غوتيريس يملك تجربة مشهود لها، ولا سيّما بصفة رئيس وزراء البرتغال والمفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فسيكون قادرا على التصدي للتحديات العديدة الماثلة أمام منظمة الأمم المتحدة. ونظرا إلى الأخطار الجسيمة المحدقة بالسلام والأمن الدوليين وأهمية التحديات في مجال حقوق الإنسان، والمساعدة الإنسانية، والتنمية، والمناخ، بوسع السيد أنطونيو غوتيريس التعويل على دعم فرنسا التام له.

كما أود الإشادة بالعمل الذي قام به السيد بان كي-مون في خدمة الأمم المتحدة، الذي سعى بلا هوادة من أجل تحقيق السلام، وأرجو بوجه خاص أن تستمر عملية إصلاح منظمة الأمم المتحدة التي شرع فيها.