الأمم المتّحدة- اليوم العالمي للطفل (2016.11.20)

تدعو فرنسا، بمناسبة اليوم العالمي للطفل الذي يحلّ في 20 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، إلى تعزيز حشد الجهود الدولية لحماية الأطفال والنهوض بحقوقهم.

وتعمل فرنسا بصورة متواصلة على الصعيد الدولي لتعزيز حماية الأطفال في مناطق النزاعات المسلّحة، فكانت الرائدة في المبادرة لإنشاء آلية الرصد والإبلاغ عن عن الانتهاكات الجسيمة ضد الأطفال في حالات النزاع المسلح، إلى جانب فريق العمل التابع لمجلس الأمن المعني بمتابعة هذه الانتهاكات.

ونظّمت فرنسا بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) مؤتمرًا في شهر شباط/فبراير 2007، بعنوان "لنحرّر الأطفال من الحرب" أتاح اعتماد وثيقتي "التزامات باريس" و "مبادئ باريس". وقد أقرّت أكثر من مائة دولة حتى اليوم هاتين الوثيقتين اللتين ترميان إلى الحماية الفعلية للأطفال وإعادة دمجهم في أسرهم أو مجتمعهم فضلاً عن منع الإفلات من العقاب ومكافحته.
واحتفالاً بالذكرى العاشرة لاعتماد "التزامات باريس" و "مبادئ باريس"، تعقد فرنسا واليونيسف مؤتمرًا وزاريًا جديدًا في باريس بتاريخ 21 شباط/فبراير 2017 بعنوان "لنحمي الأطفال من الحرب" وذلك بهدف استئناف حشد الجهود الدولية في هذا المضمار. وتدعو فرنسا الدول التي تقرّ هذه المبادئ بعد إلى إقرارها في هذه المناسبة.

خريطة الموقع