الأمم المتحدة – زيارة السيد جان إيف لودريان (نيويورك، 27 آذار/مارس-3 نيسان/أبريل 2019)

يزور السيد جان إيف لودريان نيويورك من 27 آذار/مارس حتى 3 نيسان/أبريل

وسيقوم السيد جان إيف لودريان بمناسبة هذه الزيارة بنقل أولويات فرنسا إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الذي تترأسه فرنسا لغاية 31 آذار/مارس، وفيما يلي عرض هذه الأولويات

:

1- السلام والأمن الدوليَين.

  • سيترأس الوزير يوم 28 آذار/مارس، نقاشاً مفتوحاً في مجلس الأمن بشأن تمويل الإرهاب بغية التوصُّل إلى اعتماد قرارٍ، وسيذكِّر بضرورة الاستمرار في العمل درءاً لعودة تنظيم داعش؛
  • وسيشارك في اجتماعٍ وزاري مخصصٍ لموضوع حفظ السلام، حيث سيشير إلى دعم فرنسا لجهود الأمانة العامة للأمم المتحدة الرامية إلى إصلاح هذا القطاع الأساسي من قطاعات المنظمة؛
  • وسيترأس (أ) في 29 آذار/مارس اجتماعاً عاماً لمجلس الأمن مخصصاً لدولة مالي بحضور رئيس وزرائها، السيد سوميلو بوبيي مايغا، والأمين العام للأمم المتحدة، السيد أنطونيو غوتيريش؛ (ب) وفي 28 آذار/مارس، سيترأس اجتماعاً وزارياً بشأن المجموعة الخماسية لمنطقة الساحل إلى جانب وزير خارجية بوركينا فاسو وبحضور سلطاتٍ من عدة دولٍ من المجموعة الخماسية.

2- مكافحة أشكال عدم المساواة في العالم والمعالجة المنسقة للصعوبات العالمية.

  • سيدير السيد جان إيف لودريان في 1 نيسان/أبريل، اجتماعاً لمجلس الأمن بشأن حماية العاملين في المجالَين الإنساني والصحي، بحضور عدة منظمات غير حكومية؛ ثمَّ سيشارك بجلسة إحاطة بشأن القانون الدولي الإنساني في مجلس الأمن الذي ستتولى رئاسته ألمانيا في شهر نيسان، وسيدور في هذه الجلسة حوار مع المنظمات غير الحكومية؛
  • كما سيشارك في 28 آذار/مارس في نقاش رفيع المستوى بشأن المناخ في الجمعية العامة وسيشارك في ترؤس حلقة نقاش مخصصة للتمويل المتعلق بالمناخ في إطار الإعداد لمؤتمر القمة المعني بالمناخ الذي اقترحه الأمين العام للأمم المتحدة والمقرر انعقاده في شهر أيلول/سبتمبر

.
3- الدفاع عن تعددية الأطراف.
سيؤكد السيد جان إيف لودريان مجدداً على نضال فرنسا من أجل تعددية أطرافٍ قويةٍ ومتوافقةٍ مع التحديات العصرية:

  • سيدير في 2 نيسان/أبريل، بالاشتراك مع نظيره الألماني، السيد هايكو ماس، ومع ممثلي النوايا الحسنة من عدة دولٍ، جلسة تفكيرٍ بشأن تحديث تعددية الأطراف وتعزيزها، التي ستفضي إلى إطلاق تحالف من أجل تعددية الأطراف. كما سيلقي خطاباً عن تعددية الأطراف والأمن الجماعي أمام طلاب جامعة كولومبيا في 3 نيسان/أبريل، حيث سيكون في شكل حوارٍ مع السيد هايكو ماس؛
  • وسيجري محادثات مع الأمين العام للأمم المتحدة ومع وكيل الأمين العام لعمليات حفظ السلام، السيد جان بيير لاكروا، بغية استعراض الأزمات الرئيسة المُدرَجة في جدول أعمال مجلس الأمن.
    وكذلك سيشارك السيد جان إيف لودريان في عدة فعالياتٍ خاصةٍ بالعلاقات الثنائية الفرنسية-الأمريكية:
  • في 1 نيسان/أبريل، سيعيد بصورة رمزية إلى أصحاب الحق، لوحةً سلبها النازيون، وسيجري محادثات مع الرابطات اليهودية الموجودة في نيويروك؛
  • أما في مجال الابتكار، فسيلتقي في 2 نيسان/أبريل برواد الأعمال من تجمع (فرنش تك نيويرك) للشركات الناشئة الناشطة في مدينة نيويورك.