الفرنسيون المقيمون في الخارج - اعتماد التصويت الإلكتروني للانتخابات القنصلية (15 .01. 2020)

حصة

اعتمدت وزارة أوروبا والشؤون الخارجية في 15 كانون الثاني/يناير منصةً جديدة للتصويت عبر الإنترنت للانتخابات القنصلية المُزمع تنظيمها في أيار/مايو 2020، فقد توفّرت في المنصة الشروط الأمنية المناسبة وحظيت بتأييد أعضاء لجنة الاعتماد.

ويشير اجتياز هذه المرحلة الهامة إلى أن الفرنسيين المقيمين في الخارج أضحى بإمكانهم أن يختاروا التصويت ليس في صناديق الاقتراع أو بالتوكيل وحسب، بل عبر الإنترنت أيضًا من أجل انتخاب ممثليهم في أيار/مايو 2020.

وستسهم طريقة التصويت الثالثة هذه التي لطالما انتظرها الفرنسيون المقيمون في الخارج في تيسير مشاركتهم في الحياة الديمقراطية، فهي تجسّد الالتزام الذي قطعه رئيس الجمهورية أمام جمعية الفرنسيين المقيمين في الخارج في 2 تشرين الأول/أكتوبر 2017.

وصدر هذا القرار بعد أن قامت لجنة الاعتماد التي ترأسُها مديرة إدارة الفرنسيين المقيمين في الخارج وإدارة الشؤون القنصلية في وزارة أوروبا والشؤون الخارجية والتي تضم رئيس مكتب الاقتراع الإلكتروني، ومدير عام الوكالة الوطنية لأمن النظم المعلوماتية، والمسؤول الوزاري عن النظم الأمنية والمعلوماتية، ومدير المجال الرقمي، بدراسة التدقيق الذي أُجرِيَ على عملية تحليل المخاطر التي أعدّتها مجموعة من الخبراء المستقلين ونتائجها.

وخضعت المنصة إلى عدّة اختبارات تقنية من أجل التحقق من جدواها ومن أمن عملية الاقتراع. وأجري اختباران ذات مواصفات حقيقية على زُهاء 12 ألف مقترعٍ متطوّعٍ في تموز/يوليو وتشرين الثاني/نوفمبر 2019 تحت إشراف مكتب الاقتراع الإلكتروني وعددٍ من الخبراء المستقلين.