اليمن - استقبال الطلاب اليمنيين الممنوحين في مقر وزارة أوروبا والشؤون الخارجية (باريس،2017.11.14 )

ستستقبل وزارة أوروبا والشؤون الخارجية بالشراكة مع وكالة "كامبوس فرانس" في 14 تشرين الثاني/نوفمبر 58 طالبًا يمنيًا حصلوا على منحة من مؤسسة حضرموت للتنمية البشرية للدراسة في فرنسا.

تُعدّ مؤسسة حضرموت للتنمية البشرية مؤسسة خيرية تهدف إلى تعزيز التنمية في اليمن، وخاصة من خلال تدريب الشباب. ومنذ تأسيسها في عام 2006، موّلت أربعة آلاف منحة دراسية في جميع أنحاء العالم. وقررت في عام 2017 لأول مرة توسيع نطاق برنامجها المعني بتمويل المنح الدراسية ليشمل فرنسا، وأبرمت في هذا الصدد اتفاقًا مع وكالة "كامبوس فرانس"، وهي الوكالة التنفيذية التابعة لوزارة أوروبا والشؤون الخارجية والمعنية بترويج متابعة الدراسة في فرنسا في أوساط الطلاب الأجانب.

وينص هذا الاتفاق على تدريب لغوي لمدة سنة واحدة في فرنسا مما يتيح للطلاب الاندماج في المنهاج الجامعي الفرنسي على مستوى البكالوريوس. وستستقبل الوزارة في هذا الصدد 58 طالبًا يمنيًا هذا المساء، وذلك ضمن هذه الدفعة الأولى من البرنامج. ومن المتوقع وصول دفعة ثانية من 50 طالبًا اعتبارًا من أيلول/سبتمبر المقبل بهدف متابعة صفوف الماجستير في فرنسا.

وتكرر فرنسا التي تلتزم بدعم الشباب اليمني دعوتها إلى وقف فوري لإطلاق النار، وإعادة توصيل المساعدات الإنسانية دون تأخير، واستئناف المفاوضات على نحو غير مشروط من أجل التوصل إلى حل سياسي.

البرنامج (تسلسل الأحداث الكامل متاح للصحافة):

الساعة 6:00 مساءً: مداخلات الجهات الفاعلة في البرنامج

  • الأمين العام المساعد لوزارة أوروبا والشؤون الخارجية السيد أندري بارانت؛
  • المدير التنفيذي لمؤسسة حضرموت للتنمية البشرية الدكتور صالح عرم؛
  • المديرة التنفيذية لوكالة "كامبوس فرانس" السيدة بياتريس خياط.

الساعة 6:45 مساءً: توقيع الاتفاقية بين مؤسسة حضرموت للتنمية البشرية ووكالة "كامبوس فرانس"

التعريف بمؤسسة حضرموت، يتبعه عرض فيلم حول إقامة الممنوحين في فرنسا.

مداخلات يجريها السيد عوض بن سلمان، والسيد أحمد العمري، والسيدة أسماء بن شملان، والسيدة نور الطويل، والطلاب اليمنيين المقيمين في فرنسا منذ بداية العام الدراسي

رقص شعبي من تراث حضرموت يؤديه طلاب مقيمون في فرنسا

الساعة 7:00 مساءً: حفل استقبال وتبادل أطراف الحديث بين المشاركين.

روابط هامة

خريطة الموقع