تونس - تصريح السيد جان مارك إيرولت - تأليف الحكومة التونسية الجديدة (2016.08.27)

حصة

أتقدم بأحر التهاني إلى السيد يوسف الشاهد وحكومته اللذين نالا ثقة مجلس نواب الشعب التونسي، وأتمنى لهما النجاح والتوفيق. فتونس تواصل إبداء حيوية ديمقراطيتها لكن عليها أن تتصدى للتحديات الكبيرة الأمنية والاقتصادية الماثلة أمامها، وتؤكد فرنسا دعمها التام لها.

وتبقى فرنسا على استنفار لمساندة السلطات التونسية وتعتزم تعزيز الشراكة الثنائية وتعميق الصلات التي تربط بين بلدينا وشعبينا. وإذ حدّدت الحكومة الجديدة أولويتها في الانتعاش الاقتصادي بوضوح، ترجو فرنسا أن يحقّق المؤتمر الدولي للممولين والمستثمرين المعنون "تونس 2020"، الذي سيعقد في نهاية شهر تشرين الثاني/نوفمبر في تونس العاصمة، النجاح التام.

وأخيرا، أشيد بالحكومة المنصرمة بقيادة حبيب الصيد الذي نجح في قيادة البلاد في فترة أليمة اتسمت بتعدد العمليات الإرهابية.

روابط هامة