سورية - الاجتماع الوزاري لمجموعة البلدان المتوافقة بشأن سورية (باريس،2016.12.10)

حصة

يستقبل وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية السيد جان مارك إيرولت ممثلي مجموعة البلدان المتوافقة بشأن سورية، أي نظراءه الألماني السيد فرانك-فالتر شتاينماير، والأمريكي السيد جون كيري، والقطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، والبريطاني السيد بوريس جونسون، والتركي السيد مولود تشاووش أوغلو، وممثلي المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، وإيطاليا، والأردن، والممثلة السامية للاتحاد الأوروبي المعنية بالشؤون الخارجية والسياسة الأمنية السيدة فيديريكا موغيريني، في 10 كانون الأول/ديسمبر 2016، في الساعة الثامنة والنصف صباحا، في مقرّ وزارة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية، لعقد اجتماع وزاري مخصّص لسورية.

وسيلتقي المنسّق العام للهيئة العليا للمفاوضات للمعارضة السورية رياض حجاب، ورئيس المجلس المحلي لمدينة حلب السيد بريتا حاجي حسن، المشاركين في الاجتماع.

وسيتولى السيد جان مارك إيرولت مع نظيريه الألماني والقطري رئاسة الاجتماع المشتركة.

وإذ تقتضي المستجدات في سورية حشد جهود المجتمع الدولي أكثر من أي وقت مضى،

فسيتناول السيد الوزير وضيوفه الوضع الإنساني المأساوي في حلب والاستجابة العاجلة التي يتعيّن على المجتمع الدولي تقديمها.

كما سيبحثون الاستراتيجية التي يجب اعتمادها في أعقاب تقهقر تنظيم داعش، من أجل تحقيق النجاح في إدارة الأراضي المحرّرة وإرساء الاستقرار فيها.

وختاما سيستعرض المشاركون في الاجتماع تسوية النزاع الذي دام فترة طويلة جدا. وإذ لفظت عملية فيينا التي استُهلت قبل عام أنفاسها، بات من الضروري مواصلة بذل الجهود الجماعية من أجل التوصل إلى حل سياسي في سورية.