سورية - مقتطفات من الإحاطة الإعلامية(2019.01.11)

سؤال: هل يمكنكم توضيح التصريح الذي أدلى به الوزير يوم أمس والذي أشار فيه إلى أن الحضور الفرنسي المتواضع في سورية سيتلاشى عند التوصّل إلى حل سياسي؟ ألم تكن مهمة القوات الفرنسية تقتصر على محاربة تنظيم الدولة الإسلامية وحسب؟

جواب: تتمثّل أولوية فرنسا المطلقة في سورية في محاربة تنظيم داعش. وهذه المعركة لم تنته بعد، بل إنها مستمرة بالتنسيق مع شركائنا في التحالف وبدعم من المحاربين الأكراد والعرب في قوات سورية الديمقراطية.
وإن حضورنا ونشاطنا في سورية سيستمران على المنوال عينه، وفق ما ذكره الوزير، ما لم ننجح في درء الخطر الإرهابي وإرساء الاستقرار في المنطقة والتوصّل إلى حلّ سياسي شامل وشرعي في سورية ومعترف به من الجميع.

خريطة الموقع