سورية - محادثة السيد جان مارك إيرولت مع رئيس لجنة التحقيق الدولية المستقلة بشأن سورية السيد باولو بينهيرو (2016.11.03)

حصة

يستقبل وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية السيد جان مارك إيرولت رئيس لجنة التحقيق الدولية المستقلة بشأن سورية، التي أنشأها مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، السيد باولو بينهيرو في 3 تشرين الثاني/نوفمبر.

وسيتباحث السيد جان مارك إيرولت والسيد باولو بينهيرو في تقدّم عمليات التحقيق التي تضطلع بها اللجنة، وخصوصا التحقيق الخاص بشأن الوضع في حلب الذي أوكل إليها في جلسة مجلس حقوق الإنسان المنعقدة في 21 تشرين الأول/أكتوبر، بغية تحديد هوية مرتكبي انتهاكات حقوق الإنسان. وتقدّم فرنسا دعمها التام للجنة التحقيق التي تؤدي دورا أساسيا في تقصي الحقائق والعمل التحضيري لتأخذ العدالة مجراها.

وفي حين تشتد أعمال العنف ميدانيا، يستمر النظام وحلفاؤه، وتنظيم داعش، بممارسة فظائعهم. وتبقى فرنسا مجنّدة لمكافحة الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة في سورية، كما فعلت من خلال تسليم صور ملف قيصر للعدالة.