سورية - مؤتمر المعارضة في الرياض

حصة

تشيد فرنسا بمؤتمر المعارضة السورية الذي اختُتم باعتماد بيان مشترك يؤكد التمسك بسورية الموحّدة والحرة والديمقراطية التي تحترم حقوق جميع المواطنين، وينصّ على انتخاب هيئة تضطلع بتعيين أعضاء فريق المفاوضين الذي سيمثل المعارضة.

ويمثّل هذا الاجتماع محطة مهمّة في المسيرة التي استُهلت في 14 تشرين الثاني/نوفمبر في فيينا، تمهيدا للتوصل إلى مخرج سياسي للنزاع في سورية.

ويجب مواصلة هذه الجهود، وعلينا أن نعمل من أجل استهلال المفاوضات ذات المصداقية بين المعارضة والنظام السوري برعاية الأمم المتحدة تمهيدا لعملية الانتقال السياسي في سورية. وسيكون هذا الموضوع أحد أهداف الاجتماع الوزاري التنسيقي بشأن سورية الذي سيترأسه وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية يوم الاثنين المقبل في باريس، في الساعة السادسة مساء.