سورية - قصف إدلب (2016.09.10)

حصة

تدين فرنسا عمليات القصف التي استهدفت إدلب في 10 أيلول/سبتمبر، ولا سيما أحد الأسواق، عشية عيد الأضحى.

وأدّت هذه الغارات إلى مقتل ثمانية وخمسين شخصا على الأقل ومن بينهم النساء والأطفال. وإذ تمّت هذه العمليات غداة توقيع اتفاق جنيف وعشية دخوله حيز النفاذ، فهي تدلّ مجددا على عدم اكتراث النظام لأي مبدأ من المبادئ الإنسانية وأية قاعدة من قواعد القانون الدولي.

وفي هذا السياق، ستراقب فرنسا بعناية التنفيذ الفعلي لهذا الاتفاق الذي من المفترض أن يسفر عن وقف الأعمال القتالية، وحصول السكان على المساعدات الإنسانية، واستهلال العملية السياسية الكفيلة بتنفيذ عملية الانتقال السياسي المنصوص عليها في القرار 2254 الصادر عن مجلس الأمن.