سورية - الهجمات الكيميائية - تقارير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية (2015.11.06)

حصة

وزّعت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية على دولها الأطراف ثلاثة تقارير جديدة لبعثة تقصي الحقائق بشأن الهجمات الكيميائية في سورية،

يؤكد تقريران منهما استعمال الأسلحة الكيميائية، فالتقرير الأول لا يقدّم عناصر تتيح تحديد المسؤوليات، أما التقرير الثاني الذي يتناول إدلب فيبيّن الاستعمال المنهجي للمروحيات مما يثير الشبهات في مسؤولية النظام.

وتتمثل ولاية البعثة المعنية بالتنظيم لحظر الأسلحة الكيميائية في تقصي الحقائق. ويتعيّن الآن على آلية التحقيق وتحديد المسؤولية، وهي آلية مشتركة بين المنظمة والأمم المتحدة، تحديد المسؤولين عن هذه الهجمات.

ويجب كشف الحقيقة الكاملة عن الهجمات الكيميائية في سورية بغية وضع حد نهائي لها ومحاسبة مرتكبيها.