سورية – اقتراح روسي بفتح "ممرات إنسانية" في حلب (2016.07.28)

حصة

لا يزال الوضع في مدينة حلب يشغل فرنسا والمجتمع الدولي إلى حد كبير، فالمدينة محاصرة ويعيش سكانها تحت القصف في ظل الحرمان من الغذاء والمساعدات الإنسانية.

والقانون الدولي الإنساني يقضي بإيصال المساعدات بأسرع وقت ممكن.

وفي هذا الإطار، لا تمثّل فكرة إقامة "ممرات إنسانية"، التي تقوم على الطلب من سكان حلب بإخلاء المدينة، حلاً ذا مصداقية لهذا الوضع.
فالأولوية هي أن يتمكن سكان حلب من البقاء في منازلهم بأمان وأن يتلقوا كل المساعدات التي يحتاجونها.