ليبيا - الاستيلاء على مجلس الدولة الليبي بالقوة (2016.10.17)

حصة

تدين فرنسا الاستيلاء على مجلس الدولة الليبي بالقوة، نظرا إلى أن هذه المؤسسة أنشئت بموجب الاتفاق السياسي الليبي، الذي يمثّل الإطار الشرعي الوحيد والسبيل الوحيد الكفيل باستعادة السلم والاستقرار في ليبيا.

ونكرر الإعراب عن دعمنا التام لحكومة الوفاق الوطني بقيادة رئيس الوزراء السيد فايز السرّاج، ودعمنا للجهود التي يبذلها الممثل الخاص للأمين للأمم المتحدة السيد مارتن كوبلر.

وتدعو فرنسا جميع القوى السياسية في البلاد إلى الوحدة تحت سلطة المجلس الرئاسي من أجل تحقيق المصالحة الوطنية، ومحاربة الإرهاب والاتجار بالبشر بفعالية، والعمل على إعادة إعمار البلاد.