فرنسا والأردن

حصة

العلاقات السياسية

تربط فرنسا بالأردن علاقات صداقة وثقة، ففرنسا تشاطر الأردن وجهات النظر إلى حد بعيد في العديد من القضايا الإقليمية والدولية، لذا فالحوار بين بلدينا وثيق وعميق ويتجلى في اتصالاتنا الثنائية الدائمة على المستوى الرفيع.

وقد أجرى الملك عبد الله الثاني عدة زيارات عمل إلى فرنسا منذ انتخاب الرئيس إيمانويل ماكرون، كانت الأولى في 17 حزيران/يونيو 2017 فكان أول رئيس دولة عربية يستقبله رئيس الجمهورية، ثم أعقبها بزيارة في كانون الأول/ديسمبر 2017، ثم أجرى زيارتين في آذار/مارس وأيار/مايو 2019 بمناسبة اجتماع نداء كرايستشيرش، وأخيراً في كانون الثاني/يناير وأيلول/سبتمبر 2020. وزار الوزير جان إيف لودريان عمّان في آب/أغسطس 2018 ثم في كانون الثاني/يناير 2019. كما توجّهت فلورانس بارلي إلى الأردن لزيارة القوات الفرنسية المرابطة والمنتشرة ميدانياً بمناسبة ليلة رأس السنة الميلادية 2018 ثم في آب/أغسطس 2020.

وأتاحت هذه الزيارات إجراء حوار مكثّف بشأن الأزمات الإقليمية. وأعرب البلدان عن دعمهما المشترك للجهود التي يبذلها المجتمع الدولي من أجل محاربة الإرهاب وضرورة استئناف المساعي الإسرائيلية الفلسطينية الرامية إلى تحقيق السلام وتمسكّهما بحل الدولتين، وإدانتهما للعنف الدائر في سورية والضرورة الملّحة لتنفيذ عملية الانتقال السياسي التي تؤدي إلى الحل السياسي الشامل للأزمة.

أمّا على صعيد العلاقات الثنائية فأظهرت هذه الزيارات جودة العلاقة الفرنسية الأردنية وحرص بلدينا على تعميق التعاون الثنائي.

الحضور الفرنسي

الجالية الفرنسية في الأردن (في عام 2018): 1569 فرنسيا مسجلا
الجالية الأردنية في فرنسا (في حزيران/يونيو 2015): 320 أردنياً مسجلا

الزيارات

الزيارات إلى الأردن

2020

  • 28 آب/أغسطس: وزيرة القوات المسلّحة السيدة فلورانس بارلي

2019

  • 13 كانون الثاني/يناير: وزير أوروبا والشؤون الخارجية السيد جان إيف لودريان

2018

  • 1 و2 آب/أغسطس: وزير أوروبا والشؤون الخارجية السيد جان إيف لودريان
  • 31 كانون الأول/ديسمبر: وزيرة القوات المسلّحة السيدة فلورانس بارلي

2017

  • 18 و19 آذار/مارس: سكرتير الدولة للتنمية والفرنكوفونية السيد جان ماري لو غين
  • 29 و30 آذار/مارس: وزيرة شؤون الأسرة والطفولة وحقوق المرأة السيدة لورانس روسينيول
  • 2 كانون الأول/ديسمبر: مشاركة السيد جان باتيست لوموان في الاجتماعات الدولية لمكافحة الإرهاب في مدينة العقبة.

2016

  • الأول من كانون الثاني/يناير: وزير الدفاع السيد جان إيف لودريان
  • 19 نيسان/أبريل: رئيس الجمهورية السيد فرانسوا هولاند
  • 30 كانون الأول/ديسمبر: وزير الدفاع السيد جان إيف لودريان

الزيارات إلى فرنسا

2020

  • 8 أيلول/سبتمبر: جلالة الملك عبد الله الثاني
  • 15 كانون الثاني/يناير: جلالة الملك عبد الله الثاني

2019

  • 15 أيار/مايو: جلالة الملك عبد الله الثاني
  • 29 آذار/مارس: جلالة الملك عبد الله الثاني
  • 11 كانون الثاني/يناير: وزير الدولة لشؤون الاستثمار مهند شحادة

2017

  • 23 كانون الثاني/يناير: وزير الصناعة والتجارة والتموين السيد يعرب القضاة
  • 17 حزيران/يونيو: جلالة الملك عبد الله الثاني
  • 6 أيلول/سبتمبر: وزير الخارجية وشؤون المغتربين السيد أيمن الصفدي
  • 19 كانون الأول/ديسمبر: جلالة الملك عبد الله الثاني

2016

  • من 3 إلى 7 نيسان/أبريل: وزير العدل السيد بسام التلهوني
  • 3 حزيران/يونيو: مشاركة وزير الخارجية وشؤون المغتربين السيد ناصر جودة في الاجتماع الوزاري في باريس المخصّص لعملية السلام في الشرق الأوسط

السفراء والسفيرات

سفيرة فرنسا لدى الأردن: السيدة فيرونيك فولاند-عنيني
https://twitter.com/v_vouland
سفير الأردن لدى فرنسا: السيد مكرم القيسي
https://twitter.com/makramqueisi

العلاقات الاقتصادية

تحتل فرنسا المرتبة السادسة في قائمة المستثمرين الأجانب في الأردن وهي أول مستثمر غير عربي بعد بلدان الخليج وفي مرتبة الولايات المتحدة نفسها. وتسجّل فرنسا الحضور الأبرز في قطاع الاتصالات الذي يمثل 66 في المائة من الاستثمارات الفرنسية (شركة أورنج Orange).

وانخفضت صادراتنا إلى الأردن بمعدل 10,3 في المائة في عام 2018 مقارنة بعام 2017. ويبلغ فائض ميزاننا التجاري 202 ملايين يورو لحجم مبادلات إجمالي يقارب 260 مليون يورو. وتبلغ حصة فرنسا في السوق الأردنية 2,3 في المائة (وهو تحسّن طفيف مقارنةً بنسبة 1,9 في المائة التي سجّلتها في عام 2017)، أيّ أنها تحتل بذلك المرتبة الثالثة من بين البلدان الأوروبية، بعد ألمانيا وإيطاليا.

التعاون الثقافي والعلمي والتقني

تقيم فرنسا تعاونًا علميًا وتقنيًا متنوعًا مع الأردن في القطاعات الرئيسة في الاقتصاد الأردني مثل قطاعات الطاقة والمياه والسياحة. ويمثل أيضًا الحكم الرشيد والعدالة وتحديث الدولة وإبراز قيمة الموارد الأثرية والثقافة جزءًا من أولوياتنا.

ويجري فرع المعهد الفرنسي للشرق الأدنى في عمان بحوثًا في علم الآثار والتاريخ وعلم الاجتماع المعاصر ذات أهمية علمية لفرنسا والأردن. ويُعدّ المعهد الفرنسي في الأردن الوكالة التنفيذية الثقافية لفرنسا في الأردن. ويضطلع المعهد بترويج اللغة والثقافة الفرنسيتين ونشرهما من خلال دروس اللغة الفرنسية والبرامج الثقافية الطموحة. ويقيم المعهد أنشطة مشتركة مع الجهات الفاعلة في مجال الثقافة في الأردن بغية ترويج المشاريع المشتركة.

وتمثّل المدرسة الفرنسية الدولية في عمّان، التي أنشئت في عام 2013، وسيطًا لتعزير التعاون التعليمي والثقافي واللغوي مع الأردن.

وتُعدّ الوكالة الفرنسية للتنمية ووكالتها الفرعية بروباركو من بين المانحين الثنائيين الرئيسين للمملكة الهاشمية. وتدعم الوكالة تنمية الأردن في القطاعات الرئيسة للبلاد، أي المياه والطاقة والنقل والتنمية المحلية.

وتنصّ مذكرة التفاهم الموقّعة في شباط/فبراير على الحفاظ على تعهد الوكالة الفرنسية للتنمية بتمويل عالي المستوى، إذ تعهدت بتقديم قروض ومنح بقيمة مليار يورو مُزمع تقديمها للفترة 2019-2022. فالوكالة تولي الأولوية إلى عددٍ من قطاعات التدخل ومنها دعم البنية التحتية ومشاريع إدارة المياه ودعم الإصلاحات ومساعدة الأردن في استقبال 670 ألف لاجئ سوري.

روابط هامة