إيران – إطلاق إيران قمر اصطناعي عسكري

حصة

تبنّت إيران عملية إطلاق قمر اصطناعي عسكري في الفضاء. وتدين فرنسا إدانة حازمة هذه العملية التي لا تمتثل للقرار ٢٢٣١ الصادر عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

ونظرًا إلى التقارب الكبير بين التكنولوجيات المستخدمة لإطلاق الأجسام الفضائية ولإطلاق الصواريخ التسيارية٬ فإن إطلاق هذا القمر الاصطناعي يسهم مباشرة في تطوّر برنامج إيران التسياري المقلق للغاية أساسًا. ويُظهر دور القوات الجوية الفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني في هذه العملية٬ مدى الترابط الوثيق بين هذين البرنامجين٬ علمًا أن الحرس الثوري الإيراني هو كيان خاضع لجزاءات الاتحاد الأوروبي.

ويثير البرنامج التسياري الإيراني قلقًا عارمًا إزاء الأمن الإقليمي والدولي٬ ويؤدي إلى زعزعة الاستقرار في المنطقة وتزايد التوترات.

وندعو إيران إلى الإحجام فورًا عن القيام بأي نشاط يتعلّق بتطوير الصواريخ التسيارية المصممة لنقل الأسلحة النووية٬ بما في ذلك أجهزة الإطلاق الفضائي٬ كما ندعوها إلى الامتثال لالتزاماتها بموجب جميع القرارات الصادرة بهذا الشأن عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

روابط هامة