إيران (2017.11.30)

سؤال- ذكر الرئيس البارحة مرة أخرى أنه كان يجب استكمال الاتفاق النووي الإيراني بمناقشة البرنامج الإيراني التسياري ودور إيران في المنطقة، وإبرام اتفاق منظم معها بشأنهما. ولكن كيف نفسر ذلك على أرض الواقع؟ وبأي صيغة سيتم؟ ومع من؟ وعلى أي أسس؟

جواب- مثلما ذكرت البارحة، فرنسا متمسكة بتنفيذ جميع الأطراف لاتفاق فيينا تنفيذاً دقيقاً، فهو اتفاق قوي، ويتيح تنفيذه جيداً تلافي تحوّل البرنامج النووي الإيراني إلى تحقيق أغراض عسكرية، ولا ترغب فرنسا بإعادة التفاوض عليه ولا بتعديله.

وأما بالنسبة إلى البرنامج التسياري الإيراني، فهو لا يتوافق مع أحكام القرار رقم 2231 الصادر عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، ويزعزع استقرار المنطقة. وهو مقلق بالنسبة إلينا، وعلينا معالجته من خلال العمل مع شركائنا الأوروبيين وشريكنا الأمريكي، وبصورة مستقلة عن اتفاق فيينا. ونرغب أيضاً في إحراز تقدم في المحادثات مع إيران بشأن هذا الموضوع، وفق ما ذكر البارحة رئيس الجمهورية.

ومن ناحية أخرى، نحن نقيم حواراً سياسياً مع إيران منذ عدة أشهر، مما يتيح لنا تناول هذا الموضوع وغيره من الموضوعات بأسلوب شامل، ولا سيما تناول المسائل الإقليمية التي لدينا فيها توقعات بشأن إيران.

روابط هامة

خريطة الموقع