المملكة العربية السعودية – إيران (2017.11.24)

سؤال - هل ترغب فرنسا في مواصلة النهوض بالشراكة التي تقيمها مع المملكة العربية السعودية على حساب التقارب مع إيران؟

جواب - لا تختار فرنسا الاصطفاف مع هذا الفريق أو ذاك، فهي تتحاور مع الجميع على الرغم من أن علاقاتها مع بلدان المنطقة تختلف باختلاف الأحداث التاريخية.

وتحرص فرنسا على السلام والاستقرار في الشرق الأوسط الذي يمثّل منطقة أساسية من أجل الحفاظ على أمننا. ويتمثّل هدفنا الرئيس في إيجاد حل قائم على التفاوض من أجل تسوية الأزمات في المنطقة، وفي تبديد التوترات من خلال اللجوء إلى الحوار مع الحرص على مراعاة سيادة جميع البلدان.

ولا تمنعنا الشراكة التاريخية القائمة بين فرنسا والمملكة من التحدث مع إيران وهي جهة فاعلة بارزة. وتقيم فرنسا حوارًا سياسيًا صريحًا ومتواصلًا مع إيران، يتيح لنا التداول في جميع المواضيع التي تثير مخاوفنا ومخاوف البلدان الأخرى في المنطقة وفي السعي معًا إلى تبديد التوترات.

روابط هامة

خريطة الموقع