العراق (2017.10.20)

سؤال - نشرت الأمم المتحدة تقريرًا يوثّق أعمال نهبٍ وإحراقٍ لعشرات المنازل التي يملكها أكراد في محافظة ديالى وفي بعض أحياء مدينة كركوك. وتحدثت السلطات الكردية عن فرار مئة ألف شخص من كركوك منذ عودة السلطات العراقية، وحصلت مواجهات هذا الصباح بين الأكراد والقوى النظامية. فما الذي تفعله باريس لتهدئة الأجواء

جواب - نحن على اتصال وثيق بالسلطات العراقية وبسلطات حكومة إقليم كردستان.

ونطلب من الحكومة الاتحادية ضبط النفس واحترام كامل الحقوق الشرعية للشعب الكردي،

كما نطلب من حكومة إقليم كردستان التحاور ضمن إطار الدستور العراقي.

وعملنا جاهدين لكي يعتمد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بيانًا يبيّن فيه ضرورة استئناف الحوار على وجه السرعة، من أجل الخروج من الأزمة وصون وحدة العراق وسلامة أراضيه في إطار احترام الدستور العراقي.

وعلى هذا الأساس، نؤكد استعدادنا للمشاركة في جميع المساعي الرامية إلى تبديد التوترات ولا سيّما المساعي التي تبذلها الأمم المتحدة وللسعي إلى التوصّل إلى حلّ سياسي في العراق.

خريطة الموقع