جزر القمر - محادثات السيد جان إيف لودريان مع نظيره القمري السيد محمد الأمين صيف (23 آب/أغسطس 2018)

استقبل وزير أوروبا والشؤون الخارجية السيد جان إيف لودريان نظيره القمري، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والفرنكوفونية والمكلّف بشؤون القمريين في الخارج السيد محمد الأمين صيف، يوم الخميس في 23 آب/أغسطس.

وركّزت المحادثات على الوضع الراهن في جزر القمر بعد القرار الذي اتخذتّه السلطات القمرية في 21 آذار/مارس الماضي والذي يقضي بعدم استقبال الرعايا القمريين الذين دخلوا إلى جزيرة مايوت بطريقة غير شرعية، وهدفت المحادثات إلى إيجاد حلّ دائم بين بلدينا يراعي الأثر الإنساني الذي خلّفه هذا القرار لدى السكان والترتيبات الأمنية الضرورية في إقليم مايوت.

وتتطرق الوزيران أيضًا إلى مسألة تعزيز مكافحة شبكات تهريب المهاجرين. وفي هذا السياق، أخذ وزير أوروبا والشؤون الخارجية علمًا بالقرار الذي أصدرته وزارة النقل القُمرية في 31 تموز/يوليو والذي تمنع بموجبه نقل الركاب على متن زوارق غير مؤهلة وأعرب عن استعدادنا لدعم تنفيذ هذا القرار بغية تعزيز أمن بلدينا ورعايانا. وأكّد الوزير أيضًا استعدادنا لدعم خفر السواحل في جزر القمر والسلطات القمرية الأخرى التي تشارك في ضبط مغادرة المهاجرين على متن زوارق غير نظامية.

وإن إمكانية إقامة تعاون جديد يرتكز بصورة خاصة على أنشطة إنمائية موجّهة للشباب القمري وعلى تحقيق الأمن الداخلي في البلاد من شأنها المساعدة في تسوية مسألة التنقّل غير الشرعي بين الاتحاد القُمري وجزيرة مايوت.

واتّفق الوزيران على متابعة حوارهما في الأسابيع المقبلة.

خريطة الموقع