مصر (2019.01.22)

سؤال: في خريف عام 2017، قام الرئيس ماكرون بتسليم الرئيس عبد الفتاح السيسي قائمةً بأسماء زهاء عشرة سجناء سياسيين مصريين للمطالبة بالإفراج عنهم. ومنذ إعادة انتخاب الرئيس في عام 2018، احتُجز 15 صحفياً وقرابة 40 محامياً ومدافعاً عن حقوق الإنسان (وفقاً لمنظمة هيومان رايتس ووتش). فهل هناك أشخاصٌ حُذفت أسماؤهم من قائمة عام 2017 بسبب الإفراج عنهم؟ وإن حصل ذلك، فكم بلغ عددهم؟ وهل هناك قائمة أخرى موسّعة ستُسلّم إلى الرئيس المصري عند لقائه بالرئيس ماكرون؟

جواب: لدينا محادثاتٌ صريحة ومنتظمة مع مصر بشأن حقوق الإنسان.
ونحن نرغب في استمرار محادثاتنا في هذا الشأن، التي تشمل أيضاً حالات فردية، بغية التوصّل إلى نتائج، مع تذكير السلطات المصرية بأن حوارنا بخصوص حقوق الإنسان جزءٌ لا يتجزأ من شراكتنا الاستراتيجية.

خريطة الموقع