ليبيا - هجوم في بنغازي - بيان السفراء والمبعوثين الخاصين (2015.10.27)

"يدين سفراء البلدان المذكورة فيما يلي ومبعوثوها بشدة الهجوم الإرهابي الذي وقع في 23 تشرين الأول/أكتوبر في بنغازي، والذي استهدف مظاهرة سلمية وأسفر عن مقتل عدد من الأشخاص وإصابة العديدين. تمثّل بنغازي عاملا حاسما لاستقرار الوضع العام في ليبيا ويؤكد هذا الهجوم الضرورة الملّحة لإرساء الاستقرار في ليبيا الآن.

ويشدّد السفراء والمبعوثون على ضرورة أن يبرم الأطراف في الحوار السياسي الذي تيسره الأمم المتحدة اتفاقا سياسيا الآن، فليبيا بحاجة إلى حكومة وفاق وطني تمثّل جميع الليبيين وتوفّر لهم الحماية. ويشدّدون على عدم إمكانية حل الأزمة الحالية في ليبيا بالسبل العسكرية.

ويدعو السفراء والمبعوثون جميع الليبيين إلى تنحية الخلافات بينهم والانخراط في الحوار من أجل حل خلافاتهم السياسية واستهلال المهمة الشاقة لاستعادة السلم والاستقرار والازدهار في ليبيا. ويشدّدون على أن وحدة الليبيين هي السبيل الوحيد الكفيل بالتصدّي للإرهاب وإنهاء العنف.

السفراء والمبعوثون الخاصون إلى ليبيا للاتحاد الأوروبي وفرنسا وألمانيا وإيطاليا والبرتغال وإسبانيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية."