سورية ـ القصف بالبراميل المتفجرة (1 حزيران/يونيو2015)

حصة

تدين فرنسا عمليات القصف المكثّفة التي شنّها طيران النظام السوري في الأيام الماضية ضد السكان المدنيين في شمال سورية، وخصوصا في حلب. وقد أسفرت القصف الجوي بالبراميل المتفجرة عن مقتل العديد من المدنيين ومن بينهم الأطفال.

وفي حين يواصل تنظيم داعش تقدمه في شرق حلب، تفاقم عمليات القصف اللاإنسانية هذه، على المناطق المكتظة بالسكان التي تسيطر عليها المعارضة، انتهاكات القانون الدولي الإنساني التي لا تعد ولا تحصى والتي يرتكبها بشّار الأسد.

وتذكّر فرنسا بالضرورة الملّحة لتنفيذ عملية الانتقال السياسي وفق الإطار الذي حدّده إعلان جنيف.