إيران

حصة

سؤال: لماذا قررت فرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا توجيه رسالة جديدة إلى الأمين العام للأمم المتحدة تطلب فيها إعداد تقرير جديد يتناول البرنامج التسياري الإيراني؟

أعربنا مرارًا وتكرارًا عن قلقنا الشديد إزاء الأنشطة التسيارية الإيرانية التي تتنافى مع التزامات إيران بموجب القرار 2231 الصادر عن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والتي تهدد الأمن الإقليمي والدولي.

وزوّدت فرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا الأمين العام للأمم المتحدة بالمعلومات والتحليلات التي بحوزتها بشأن الأنشطة التسيارية الإيرانية المنافية للقرار 2231، على غرار ما تقوم به الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بانتظام. ومن المفترض أن يصدر تقرير الأمين العام النصف السنوي بشأن تنفيذ هذا القرار في خلال الشهر الجاري.

وندعو إيران مجددًا إلى التقيّد بجميع التزاماتها.

روابط هامة