تونس (2019.06.26)

سؤال - تطلب هيئة الحقيقة والكرامة التونسية المكلّفة بكشف جرائم الدولة التي ارتُكبت إبّان حكم الحبيب بورقيبة وزين العابدين بن علي من الدولة الفرنسية تقديم الاعتذار ودفع التعويضات. وستُرسَل مذكرة إلى فرنسا عما قريب، وفق ما كشفته رئيسة الهيئة إلى راديو فرنسا. فما هو موقف فرنسا؟ وهل ستعتذر فرنسا من تونس للجرائم التي ارتُكبت منذ عام 1955، على غرار أحداث بنزرت في عام 1961 وغيرها، وهل تنوي دفع تعويضات مالية؟

جواب - تأسست هيئة الحقيقة والكرامة في عام 2013. ومنذ البداية، قدمت فرنسا الدعم لتونس في تنفيذ العدالة الانتقالية، مع الحرص على احترام كامل السيادة التونسية.

وليس لدينا أي معلومات عن الوثيقة التي ذكرتموها.

روابط هامة