قضية مقتل جمال خاشقجي - مقتطفات من الإحاطة الإعلامية (2019.01.07)

سؤال: لم تحدد السلطات السعودية ما إذا كانت مستعدة لإعطاء التحريات في مقتل جمال خاشقجي بعداً دولياً أم لا، بل أن النيابة العامة تطلب إعدام خمسة أشخاص من أصل المشتبه بهم الأحد عشر المحاكَمين في قضية مقتل الصحفي. ألا يُخشى من أن مطالبتكم بتحديد المسؤوليات بوضوح وإخضاع مرتكبي هذا الفعل للمساءلة في إطار محاكمة فعلية لن تجد آذاناً صاغية دون رد فعل أكثر حزماً من المجتمع الدولي؟

جواب:
إن موقف فرنسا ثابت.
وننتظر من السلطات السعودية رداً شفافاً ومستفيضاً وموثوقاً به على الأسئلة المطروحة في إطار التحقيق في اغتيال السيد جمال خاشقجي.

ونطالب بكشف الوقائع على نحو واضح في هذه القضية البالغة الخطورة وبمحاكمة المسؤولين ومعاقبتهم، لذا فإننا نتابع عن كثب الدعوى القضائية الجارية في المملكة العربية السعودية حالياً.

وتعرب فرنسا عن رفضها لعقوبة الإعدام أينما كان وفي جميع الظروف.