إيران - مقتطفات من الإحاطة الإعلامية (2019.01.09)

سؤال: عقب إعلان المجلس الأوروبي فرض جزاءات ضد وحدة تابعة لأجهزة الاستخبارات الإيرانية، هل بإمكانكم تفسير التداعيات المحتملة على التدفقات المالية للسفارات الإيرانية من الناحية القانونية نظراً إلى أن أحد المشتبه بهم الذين طالتهم الجزاءات كان موظفاً في إحدى السفارات؟

جواب: تمثل الجزاءات التي اعتمدها المجلس الأوروبي أمس تدابير محددة الأهداف ومتناسبة ضد كيان حكومي وشخصين متورطين في التخطيط لتنفيذ اعتداء في فرنسا.

وبموجب الموقف المشترك 2001/931 للمجلس الأوروبي الذي ينص على نظام الجزاءات، يوعز الاتحاد الأوروبي بتجميد الأموال والأصول المالية أو الموارد الاقتصادية الأخرى الخاصة بهذا الكيان وهذين الشخصين ويحرص على عدم تزويدهم بأموال أو أصول مالية أو موارد اقتصادية أو أي خدمات مالية أخرى.

ولا تستهدف هذه التدابير سوى الكيان والشخصين المذكورين ولا تؤثر في سير عمل الممثليات الدبلوماسية الإيرانية التي تحظى ممتلكاتها، بما في ذلك حساباتها المصرفية، بموجب القانون الدولية بحصانة تتعارض مبدئياً مع خضوعهم لتدابير التنفيذ.

روابط هامة

خريطة الموقع