حقوق الإنسان - اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة (2015.11.25)

تبذل فرنسا جهودها في هذا اليوم الدولي لوضع حد لجميع أنواع العنف ضد النساء والفتيات، اللواتي يتأثر ما لا يقل عن 35٪ منهن في جميع أنحاء العالم بهذا العنف، وقد تبلغ هذه النسبة 70٪ في بعض البلدان. ويشير التقرير الذي أصدرته مجموعة الدول السبع في 25 تشرين الثاني/نوفمبر بشأن العنف الجنسي في النزاعات إلى خطورة الوضع.

وندعو جميع الدول إلى التصديق على اتفاقية الأمم المتحدة للقضاء على التمييز ضد المرأة، واتفاقية اسطنبول الصادرة عن مجلس أوروبا بشأن منع العنف ضد المرأة والعنف المنزلي ومكافحتهما، التي تكافح الجرائم التي يُزعم أنها تُرتكب باسم الشرف بصورة خاصة، كما ندعوها إلى تنفيذ هاتين الاتفاقيتين.

وتشدّد فرنسا على أهمية تعبئة المجتمع الدولي والأمم المتحدة منذ انعقاد المؤتمر العالمي المعني بالمرأة في بيجين في عام 1995. وتعمل فرنسا من أجل التنفيذ الكامل للالتزامات التي قُطعت في الأمم المتحدة، ولا سيما الالتزامات التي ترمي إلى منع العنف ضد النساء والفتيات في النزاعات المسلحة والمعاقبة عليها، وخاصة فيما يتعلق بالجرائم التي يرتكبها تنظيم داعش.

روابط هامة

خريطة الموقع