كبار مؤسسي فن الأكل الفرنسي

مؤسسو فن الأكل الفرنسي

تستقطب محلات الحلوى والأطعمة والبقالات الفاخرة، التي تعتبر رمزا لفن الأكل الفرنسي، الذواقين الذين يسعون إلى اقتناء منتجات استثنائية في محلات تمثّل بحد ذاتها سببا وجيها لزيارة فرنسا.

"صانع الحلوى" لادوري (Ladurée)

أسس لوي إرنست لادوري مخبزا في باريس، عنوانهـ 16 رو رويال، في عام 1862. ثم تصورت زوجته مكانا يجمع بين المقهى الباريسي ومحل الحلوى بعد بضع سنوات، فأنشأت أولى صالونات الشاي في العاصمة الفرنسية. أما حلوى معكرون لادوري الشهيرة، فقد ظهرت في منتصف القرن العشرين.

تراث المطبخ الملكي في دار دالوايو (Dalloyau)

تمثّل دار دالوايو تراث أسرة يتوارث جيلا بعد جيل، لتجربة تمتد أكثر من 300 سنة في صنع الحلويات والشوكولاتة والأغذية المحضرة. ويقع أشهر محل من محلاتها في "ميزون دو فوبور"، بيد أن لديها أيضا 38 دكانا وكشكا في فرنسا وفي الخارج. ونالت دار دالوايو وسم "شركة التراث الحي" في عام 2007، لمهاراتها النادرة وشهرتها.

فن الشاي على الطراز الفرنسي في مارياج فرير (Mariage Frères)

كان يا ما كان أخوان، إدوار وأونري مارياج، يتحدران من أسرة تجار عريقة السلالة. وأقام الأخوان الشركة التي تحمل اسمهما في 1 حزيران/يونيو 1854، في باريس، التي أسّست لمدرسة فرنسية حقيقية للشاي. ودشّنت دار مارياج فرير أول صالون شاي لها في عام 1986، ويمكنكم المشاركة في ورشاتها للتعرف على الشاي وتذوقه، المعروفة باسم نوادي الشاي "تي كلاب".

فوشون (Fauchon): الفخامة والحداثة والمنشأ الفرنسي

بعدما وصل أوغوست فوشون إلى باريس قادما من نورماندي مسقط رأسه، في مستهل ثمانينات القرن التاسع عشر، افتتح أول بقالة له في عام 1886. ثم تلى ذلك فتح محل حلوى ومخبز وصالون شاي كبير في ميدان "بلاس دو لا مادلين". وصارت عبارة "صُنع في ف، صنع في فوشون، صنع في فرنسا" (Made in F, Made in Fauchon, Made in France) شعار دار فوشون، التي أعاد كريستيان بيشير التصميم الكامل لدكانها الواقع في 30 "بلاس دو لا مادلين" في عام 2007.

"لونوتر (Lenôtre) المهارات وثقافة التذوق

أسّس غاستون و"كوليت لونوتر دار لونوتر في عام 1957، وكانت تبيع حينذاك حلويات ومأكولات فاخرة. ومع مرور الوقت أضافت الدار إلى اختصاصاتها الشوكولاتة والسكاكر وتنظيم حفلات الاستقبال وتحضير الأطباق الجاهزة، وغيرها. وتستقبل مدارسها للطهي وصناعة الحلويات محترفي الذواقة وهواتها من مختلف أرجاء العالم في مبنى "بافييون إيليزي لونوتر" في باريس.

مكتشف النكهات إيديار (Hédiard)

اكتشف فردنان إيديار الفواكه المدارية في ميناء لوهافر في عام 1848، وبعد سنتين نصب عربته لبيع هذه الفواكه المدارية في ميدان "بلاي دي فكتوار" في باريس. ومكّنه النجاح الذي حققه افتتاح أول دكان له في عام 1954 واسمه "Le Comptoir des Epices et des Colonies" (وكالة التوابل والمستعمرات). ويقع المحل الرئيس لإيديار منذ عام 1870، في العنوان 21 "بلاس دو لا مادلين"، وقد نالت الدار وسم "شركة التراث الحي في عام 2007.

روح الضفة اليسرى في "غراند إيبيسري دو باري" (Grande Epicerie de Paris)

هل ما يهمكم هو المتعة في أثناء التسوق؟ عليكم بـ "لا غراند إيبيسري"، رمز متعة الضفة اليسرى في باريس. أسّس متجر "لو بون مارشي" "لا غراند إيبيسري" في عام 1923 التي كانت تسمى آنذاك "كونتوار دو لالمنتوسيون" وتبيع أفضل أنواع الشاي والأغذية المعلبة الفاخرة. وهي تقدّم حاليا 000 30 منتج، ومنها المربى والشمبانيا وملح غيراند والكمء وامياه الينابيع من الأقاليم النائية مثل ماء "أباتي" من أركاشون…

باياردران (Baillardan) المتخصص في حلوى "كانلي" المخددة من بوردو

كانت راهبات دير "أنونسياد" تجمع الطحين من عنابر السفن بميناء بوردو في خلال القرن الثامن عشر، قصد صنع حلويات صغيرة لتعطيها للفقراء في المدينة. وقام فيليب باياردران، الذي تلقى تدريبا في صنع الحلويات، في عام 1987، بإعادة إحياء هذه الحلويات، التي تطهى في قوالب نحاسية صغيرة مخددة – التي كانت الأصل في تسميتها – والتي أصبحت اختصاصه الحصري دون غيرها.

خريطة الموقع