Accès rapide :

المملكة العربية السعودية/إيران (2016.01.05)

سؤال - فرنسا هي حليف مقرّب من المملكة العربية السعودية وعادة ما تشيد بقدرتها على الحديث مع جميع الجهات في الشرق الأوسط، فما هو الدور الذي تؤديه فرنسا من أجل تهدئة العلاقات بين المملكة العربية السعودية وإيران بعد تدهور العلاقة بين البلدين؟

جواب - أشرنا في 3 كانون الثاني/يناير إلى أننا ندعو المسؤولين في المنطقة إلى الحفاظ على الحوار وبذل كل ما في وسعهم من أجل تفادي تصعيد التوتر. ويقيم السيد لوران فابيوس اتصالات وثيقة مع شركائنا في المنطقة.

وأدان مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الاعتداءات على سفارة المملكة العربية السعودية في طهران وقنصليتها في مشهد، عبر بيان صحفي اعتمده المجلس بالإجماع في 4 كانون الثاني/يناير.

وتذكّر فرنسا بتمسكها بحرمة الصروح الدبلوماسية التي تكفلها اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية المؤرخة في 18 نيسان/أبريل 1961.


خريطة الموقع