السياحة - استعراض تقرير السيد مارتان مالفي (2017.03.14)

تسلّم وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية السيد جان مارك إيرولت التقرير الذي أعدّه الوزير السابق ورئيس جمعية المواقع والمدن الرائعة في فرنسا السيد مارتان مالفي، بعنوان "أربعة وخمسون اقتراحًا لتحسين عدد السياح في فرنسا عبر تراثنا الثقافي"، في مقرّ الوزارة اليوم.

تمثل السياحة الثقافية إحدى ثروات فرنسا بصفتها وجهة سياحية: إذ يوجد في فرنسا أكثر من 000 40 معلم أثري وموقع محمي، وثلث هذه المواقع مصنّف، فضلاً عن 41 موقعا ثقافيا مدرجا في قائمة التراث العالمي للبشرية لليونسكو، و000 8 متحف ومن بين هذه المتاحف أكثر من 1300 متحف يحمل علامة "متاحف فرنسا" .

يتضمن تقرير السيد مالفي أربعة وخمسين اقتراحًا. وتتمحور هذه الاقتراحات حول خمسة محاور أساسية وضرورية من أجل تحسين تنظيم السياحة الثقافية والتراثية وترويجها وهي:
1- تحديات الإدارة من أجل تعزيز التآزر بين مختلف الجهات الفاعلة في هذا القطاع؛
2- هيكلة العرض لتحسين الاستجابة لمتطلبات السياح وتوقعاتهم الجديدة؛
3- التدريب من أجل تدعيم خبرة الشباب في ما يتعلق بتحديات قطاع السياحة الثقافية والتراثية؛
4- التحول الرقمي من أجل تكييف الخدمات السياحية مع الممارسات الجديدة؛
5- الترويج من أجل التعريف بكنوز التراث الفرنسي، وهي مواقع تبعد أحيانًا عن المسارات السياحية الكبرى التي يسلكها السياح.

في نفس الموضوع

خريطة الموقع