السياحة – تصريح وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية السيد جان مارك إيرولت (2016.04.08)

أشيد بالنتائج الاقتصادية الممتازة التي حقّقها قطاع السياحة في عام 2015، إذ استقبلت فرنسا 84,5 مليون سائح أجنبي، مما يمثّل ارتفاعا بمعدل 0,9 في المائة في عام واحد. وتحقّق هذا الارتفاع بالأساس بفعل الزيادة الحادة في عدد السياح الأسيويين (زيادة بمعدل 22،7 في المائة). وإن وزارة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية على استنفار من أجل تعزيز جاذبية فرنسا وتيسير قدوم السياح إليها، ومن ضمن ذلك من خلال تحسين معالجة طلبات التأشيرات.

وأدّت الاعتداءات التي استهدفت باريس في تشرين الثاني/نوفمبر إلى الحد من هذا التقدم، وخصوصا في العاصمة. ولا أزال على استنفار مع رئيسة بلدية باريس وأعضاء البلدية، والنوّاب المنتخبين لمنطقة إيل-دي-فرانس، والمهنيين في مجال السياحة، من أجل ترويج ميزات الوجهة الفرنسية بهمة ونشاط بعد هذه الأحداث. ولا يزال هدفي يتمثل في استقبال 100 مليون سائح أجنبي في السنة في فرنسا ابتداء من عام 2020.

خريطة الموقع