الأمم المتحدة - اليوم الدولي لحقوق الإنسان (2016.12.10)

تذكّر فرنسا، بمناسبة حلول يوم الذكرى السنوية لاعتماد الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، بالتزامها الصارم والدائم باحترام الحقوق الأساسية في جميع أنحاء العالم.

وتسعى فرنسا بلا هوادة إلى الدفاع عن حقوق الإنسان في العالم واحترامها الفعلي. وتمثّل معركة النهوض بهذه الحقوق جزءا من المبادئ الأساسية التي تقوم عليها الجمهورية الفرنسية وأولويات سياستها الخارجية.

وفرنسا ملتزمة بإلغاء حكم الإعدام في العالم، ومكافحة الإفلات من العقاب، ومكافحة التعذيب، والاحتجاز التعسفي والاختفاء القسري، ومكافحة التمييز والعنف ضد النساء، وحماية حقوق الطفل، ومكافحة التمييز المستند إلى الميول الجنسية والهوية الجنسانية.

وتحيي فرنسا في هذه المناسبة الرمزية جميع الجمعيات والأشخاص الذين يناضلون يوميا من أجل احترام الحقوق الأساسية للجميع، والذين عادة ما يعرّضون سلامتهم وحريتهم وأحيانا حتى حياتهم للخطر في سبيل هذا النضال.

وسيسلّم وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية السيد جان مارك إيرولت جائزة الجمهورية الفرنسية لحقوق الإنسان، التي تمنحها اللجنة الاستشارية الوطنية المعنية بحقوق الإنسان، للجمعيات التي تميّزت بوجه خاص في النهوض بحقوق الإنسان وحمايتها، في 15 كانون الأول/ديسمبر 2016.

روابط هامة

خريطة الموقع