الرواق الموسيقي لكزافيي فييان يمثل فرنسا خلال مهرجان البندقية للفن المعاصر "بينالي البندقية" في دورته السابعة والخمسين

سيُجهَّز الرواق الفرنسي، بمناسبة الدورة السابعة والخمسين "لبينالي البندقية" للفن المعاصر، من 13 أيار/مايو إلى 26 تشرين الثاني/نوفمبر لاستقبال "ستوديو البندقية" الذي صممه كزافيي فييان.

Illust: Studio Venezia (...), 708.3 كيلوبايت, 1500x750
Studio Venezia - Maquette préparatoire (détail)
© Veilhan / ADAGP, 2017

وسيُمثِل الرواق الفرنسي خلال بينالي البندقية فرنسا بدعم من وزارة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية ووكالتها التنفيذية، المعهد الفرنسي، بالاشتراك مع وزارة الثقافة والإعلام.

ويُعدّ هذا الحدث، إلى جانب مهرجان البندقية للهندسة المعمارية ومهرجان موسترا البندقية للفن السابع، إحدى أرقى التظاهرات المكرسة للفن المعاصر والرامية إلى النهوض ببيئة خصبة لنمو الموهوبين من الفنانين.

وفي هذا العام، لن يتألق هذا المشروع في البندقية وحسب، بل سيطال سحره أماكن أخرى، إذ صممه الفنان ليكون متنقلاً
.

الرواق الموسيقي "ستوديو البندقية"، من تصميم كزافيي فييان

حوّل كزافيي فييان الرواق الفرنسي لبينالي البندقية لعام 2017 إلى فضاء موسيقي مجهز بما يتيح لموسيقيين محترفين من شتى أنحاء العالم التألق في رحابه طوال مدة الحدث. وسترتسم ملامح فضاء الرواق الفرنسي بفضل تناغم الأحجام وأوجه الديكور بإلهام من عالم "الستوديو" الذي يُجسد ستوديو التسجيل وستوديو الفنان في الآن ذاته. وسيطّلع الزوار على أدوات موسيقية استثنائية، يُستحدث بعضها خصيصاً لهذه المناسبة، كما سيستمتعون بأنغام موسيقيين ذوي خلفيات متعددة طوال مدة بينالي البندقية.

من هو كزافيي فييان، الفنان الذي سيُمثل فرنسا في بينالي البندقية لعام 2017؟

Illust: Xavier Veilhan, 745.2 كيلوبايت, 1500x750
Xavier Veilhan
© Diane Arques / Veilhan / ADAGP, 2017

ولد كزافيي فييان في عام 1963، ويعيش في باريس حيث مكان عمله. ويتمثل عمله الذي يضم النحت، والرسم، والتصوير بالفيديو، والتصوير الفوتوغرافي والتجهيز، في إعادة تصوُّر الواقع، من جوانبه البيولوجية والتقنية بوجه خاص، في نماذج أصلية أو عامة أو أولية لعل أنماط التمثيل التاريخية والمعاصرة تقدم إليه ردوداً على تساؤلاته.

خريطة الموقع