التراث - مؤتمر المانحين للتراث الثقافي المعرّض للخطر ( متحف اللوفر،2017.03.20)

يستضيف متحف اللوفر في 20 آذار/مارس مؤتمر المانحين للتراث الثقافي المعرّض للخطر حيث سيستقبل وزير الشؤون الخارجية والتنمية الدولية السيد جان مارك إيرولت المشاركين. وسيفتتح أعمال المؤتمر رئيس الجمهورية السيد فرانسوا هولاند ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية للإمارات العربية المتحدة الشيخ سيف بن زايد آل نهيان والمديرة العامة لليونسكو السيدة إيرينا بوكوفا.

وهذا الحدث هو استمرار لمؤتمر أبوظبي الدولي الذي جمع في 2 و3 كانون الأول/ديسمبر عدّة دول ومؤسسات ثقافية تحشد طاقاتها من أجل الحفاظ على التراث الثقافي المعرّض للخطر في مناطق النزاعات، وذلك بمبادرة من رئيس الجمهورية الفرنسية وولي عهد إمارة أبوظبي. وفي إعلان المؤتمر الختامي، صرّح المجتمع الدولي عن التزامه باستحداث صندوق دولي لحماية التراث الثقافي العالمي، وبإقامة شبكة ملاجئ دولية لإيواء الممتلكات الثقافية المعرّضة للخطر.

وهكذا، أسست فرنسا والإمارات العربية المتحدة التحالف الدولي من أجل حماية التراث في مناطق الصراع (ALIPH) وهي مؤسسة تم إنشاؤها على أساس الشراكة بين القطاعين الخاص والعام، في 3 آذار/مارس في جنيف. وسيقوم المشاركون في مؤتمر المانحين في متحف اللوفر بالإعلان عن تبرعاتهم لتمويل المشاريع الأولى في عام 2017.

وتواصل فرنسا تعبئة المجتمع الدولي لتنفيذ الالتزامات المنصوص عليها في بيان أبوظبي وبما في ذلك في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة حيث تدعم مع إيطاليا مشروع قرار خاص بحماية التراث الثقافي.

خريطة الموقع